كيف twitter؟


أخيرا إقتنع صديقي وعزيزي الأخ علي العيسى بالدخول إلى عالم تويتر والتي باتت الأن تحت أنظار كبرى الشركات أمثال جوجل. وكنت أعلم جيداً إن الدخول إلى عالم تويتر ليست بتلك السهولة، كما كانت بدايتي. فكانت إحدى أولى رسائله هي: كيف؟

فقررت أن أكتب له رسالة، من البريد طبعاً، لأشرح له بالتفصيل الممل عن كيفية الكتابة والمتابعة والإستخدامات في Twitter.
وكان هذا النص الذي ارسلته عسى ربي ينفع به كل مستجد.

ماهو تويتر؟
خدمة بسيطة وجميلة، تقوم بالأساس إرسال رسالة قصيرة مكونة من 140 حرف، كرسالة SMS تماماً، إلى موقع Twitter. ومن ثم يقوم غيرك بالإطلاع إلى رسالتك أو متابعتك. هذه هي الخدمة بكل بساطة.

ماذا تكتب؟
تعتبر خدمة Twitter بأنها مدونة صغيرة أي micro-bloging! فبدلاً من أن أكتب تدوينة من مقالة طويلة عن كتاب قرأته مؤخراً، فبإمكاني الإختصار عن كل ذلك في سطر واحد بتويتر. لأن تويتر يفرض علينا الكتابة في حدود 140 حرف.

هذا شيء من فيض، فهناك من يكتب عن حالاته وألامه، أحزانه وأفراحه، عيونه وبطنه! فمثلاً هناك من يكتب أشياء تافهة: "أقطع البصل وعيناي تدمعان!". البعض قد يعجب بهذا النص والبعض لا. أنا أحبها، بس لا يكثر !

تعتبر أيضاً Twitter خدمة مشاركة، فمثلاً بإمكاني المشاركة مع أصحابي لمشاهدة صورة معينة أو مقطع فيديو في اليوتيوب. فبدلاً من إعلامك عن موقع جديد أو شيء ما من خلال البريد، إختصر نفسك وإرسلها إلى Twitter!

"هناك إعصار شديد في الرياض!" وربما سيكمل مشواره إلى الأحساء! فهذه المعلومة التي إستلمتها من أحد الأشخاص في twitter قد تفيدني أفضل من مطالعة الأخبار!

ومن أتابع؟
أتابع أشخاص معينين أجد فيهم المنفعة بعيداً عن الأشخاص المهووسون في كتابة كل صغيرة وكبيرة. فهناك من يخبرني بتدوينة جديدة في موقعه. وهناك من يعلمنا عن أخبار مهمة. كما إشتركت مؤخراً عن شخص يكتب أقوال علماء ومشاهير بين ألحين والأخر.

بإمكانك المتابعة مع قناة الجزيرة و BBC العربية وشركات تجارية آخرى مثل بنده.. حتى بإمكانك المتابعة مع مشاهير مثل الرئيس الأمريكي باراك أوباما!

وكيف أتابعهم؟
حسناً، بإمكانك المتابعة بعدة طرق. ببساطة، بإمكانك المتابعة عبر الموقع الرئيسي لـ Twitter.
هناك العديد والعديد من التطبيقات التي تعتبر مجرد خادم لـ Twitter، فمنها ما يكون على سطح المكتب، ومنها ما يأتي كإضافة لمتصفح Firefox، وهناك أيضاً تطبيقات خاصة للأجهزة المحمولة كـ Nokia وiPhone... شاهد معي كل هذا التطبيقات في صفحة تويتر الرئيسية.

وبما إنك تستخدم الأي فون، فأنصحك بإستخدام Twitterfon المجاني. ولأصحاب النوكيا فلم أجد تطبيق مناسب إلى الأن سوى موقع m.slandr.net. وهذا ما جعلني أنتقل من نوكيا إلى iPhone! تخيل فرق السعر علشان خدمة بسيطة !

تحديث: بالمناسبة صدر حديثاً برنامج جديد للنوكيا إسمه Gravity. البرنامج مميز فعلاً خصوصاً مع Nokia 5800 ولكن يتطلب الشراء! بإمكانك تجربته في 15 يوم فقط.

هل بإمكاني إرسال صورة في Twitter؟
نعم بإمكانك المشاركة بأي صورة لديك عبر موقع TwitPic.com.

هل هناك مشاكل؟
هنالك مشاكل محدودة بالنسبة للمنطقة التي نحن فيه. فعند إرسالنا لرابط معين، يقوم Twitter بإختصار الرابط إلى شفرة معينة حتى يتم الإستفادة من عدد الحروف المستخدمة. فمثلا بدلا من إرسال هذا الرابط "http://www.flickr.com/photos/spot_light/3414518742" والبالغ عدد حروفه 51، يتم إختصار إلى http://www.rb6.me/1265 أي 22 حرف فقط!

المشكلة تبدأ هنا، فعندما تضغط على الرابط المختصر، فإنك تنتقل مباشرة إلى صفحة "الوصول إلى هذه الصفحة ممنوع". بالرغم من إن الصفحة تلك لا تمت بأي صلة إلى مواقع مشبوهة أو إباحية. فعندئذ، عليك هنا إستخدام موقع Untiny.com ليقوم بفك الإختصار لما كان عليه في السابق. وهذا الموقع تم إنشاؤه مؤخراً بواسطة المهندس والأخ صالح الزيد.

طيب طيب، هل تنصحني بأشخاص حتى أتابعهم؟
ولما لا، أضف هذه المجموعة لديك، قد تجد المنفعة منهم. شاهد أولاً تحديثاتهم، فإن أعجبك أضفه، ولا تقم بإضافة ُأناس مزعجين. والسبب، ستعلم في المستقبل حينها!
  • سعود الهواوي : صاحب مدونة عالم التقنية.
  • صالح الزيد : مهندس وموظف في ارامكو السعودية، وصاحب موقع Untiny.
  • طلال الشريف : طالب سعودي يدرس هندسة كهرباء في إحدى الولايات المتحدة، يعشق الميديا بجنون.
  • محمد أعمروشا : طالب جامعي في المغرب، صاحب مدونة متميزة وكثيراً ما أستأنس معه! إسمه رنان على كل لسان .
  • بندر رفّة : سعودي مؤسس شركة طريق الهداية لتطبيقات الأي فون، أظنك تعرفه!
  • جوجل : آخر أخبار وتحديثات جوجل!
  • أقوال عربية : واضح من إسمه.
  • Frozentears : فتاة سعودية تهتم بالرسم الرقمي.
  • TheMaxer: يهوى أخبار الهواتف المحمولة بأنواعها.
  • princejimi : سعودي في إستراليا.. ينقل الأحداث من الشارع الإسترالي!

أهناك نصائح أو إرشادات لإستخدام Twitter؟
الأخ طلال الشريف كتب مؤخراً نصائح رائعة عن تويتر في تدوينته، تعال وإقرأ معي هذا الموضوع "نصائح للعصافير".

هل لديك أسرار عن تويتر؟
بالطبع لا! ولكن إعتبرها حيله! بإمكانك البحث عن كل كلمة في تويتر. جربها الأن!
جرب إكتب مثلاً "القذافي" وشاهد آراء العالم!

ماذا أيضاً؟
هذا مالدي، لقد أتعبتني!

13 التعليقات:

  محمد من المغرب

9:39 ص

لا أعرف ما أقول!
كل هذا العلم في رأسك و ساكت من زمان؟ :)
الحمد لله تذكرت المدونة، شكرا علي فلولاك لما زالت مدونة صديقنا عادل في سباتها الشتوي..

التوترة، أراك أجدت طرحها فعلا، إلا أنك نسيت ذكر علاج إدمان التوترة :D

شكرا على الإسم الرنان هههه :)

  عادل الرمضان

7:44 م

كلامك صحيح اخي محمد، بسبب الادمان في تويتر جعلتها اولى اهتماماتي وتركت المدونة من الامور الثانوية. ولكن ستظل المدونة صديقة لي لا افارقها. فهي متعتي وملاذي.

  يوسف البراق

2:24 م

أهنيئك على هذا الشرح الأكثر من رائع

من جد من أفضل التدوينات الي شفتها في حياتي تتكلم عن تويتر بشكل صحيح !

  عادل الرمضان

8:06 ص

يوسف، حياك الله بأي وقت أخوي. وإنت من خير الأصدقاء بتويتر، وصلت الشغلة إنك توتر عن أخوك الصغير! صدق فضيحة إنت!

  حـسـن

10:02 م

السلام عليكم يا أخي عادل رمضان ، و الله تدوينة جامعة مانعة عن تويتر.

و رغم أني لا أزال من غير المقتنعين بتويتر إلا أن هذه التدوينة الغنية حببته إلى نفسي.

ربما ألج إلى عالم تويتر.. لما لا.

  fleur de Rif

2:44 ص

جميل

  AlMadani

3:58 م

شكراً على الموضوع

كنت أحتاجه من فترة

  MaXeR

11:13 م

و أنا أقول وين تجيني الإضافات منه :P
شكراً على إضافتي في القائمة.


بالمناسبة .. بندر إسمه بندر رفّه :)

  عادل الرمضان

10:16 ص

حياك أخوي MaXeR
يعني شدعوه تجيك الإضافات بالألاف؟ كلم Khaled@ يضيفك عنده بالـ FF# وراح تشوف الفرق.

  خليجية

8:20 ص

شكرا لك اخي العزيز على هذي المقتاه الجميلة واعتقد كل من دخل على هذي الصفحة والمقاله قد استفاد .. خليجية

  عادل الرمضان

9:08 م

على الرحب والسعة أختي خليجية

  أحمد رمضان

8:11 م

موضوع جميل جدًا :)
سأرسلة لأصدقائي الذين لا يستخدمونه
شكرًا ^__^

  غير معرف

6:05 م

اشكرك تعلمت شيء جديد